يوم الإثنين 4:38 مساءً 25 يناير، 2021

قراء ة سورة البقرة 40 يوما والدوره

, ما هي فائدتها , قراء ه سورة البقره 40 يوما و الدوره

 

 

تعرف على اهم ما يخص هذي السورة المميزه و كيف تقضى فيها كل الحوائج الخاصة بك ،

 


 

صورة قراء ة سورة البقرة 40 يوما والدوره 1632

 

 

السؤال

لى زميله تقرا سورة البقره كاملة جميع يوم صباحا فنصف ساعة،

 


حيث تقول: ان من يقرا سورة البقره كاملة جميع يوم مدة اربعين يوما يحقق الله له جميع شيء, و يسهل اموره, و يعينة عليها, و لقد لاحظت ان جميع شؤونها ميسره و سهلة, مع انها لا تلتزم بالزى الشرعي, فهي ترتدى البنطال مع الحجاب, و تضع المكياج, و لكنها تذكر الله تعالى, و تسبح باستمرار, فما رأيكم بذلك

 


وهل تسهل الأمور نتيجة قراءه سورة البقره جميع يوم

 


وما رأيكم بأخواتنا المسلمات اللاتى لا يلتزمن بالزى الشرعي, لكنهن صالحات عفيفات, و ربما حاولت قراءه سورة البقره لكننى احتاج وقت الضحي كله لأختمها – جزاكم الله جميع الخير .

الإجابة

الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله و على الة و صحبه،

 


اما بعد:

فلم نقف على دليل شرعى يثبت ان قراءه سورة البقره كاملة كل يوم لمدة اربعين يوما يحقق الله فيه للقارئ جميع شيء, و تتيسر له اموره, و ربما ذكر بعض أهل العلم ان تخصيص بعض سور القرآن لقضاء اشياء من دون دليل يعتبر من المحدثات،

 


كما قال الدكتور العلامه بكر ابو زيد فكتابه: بدع القراء القديمة و المعاصره قال – رحمة الله من البدع التخصيص بلا دليل بقراءه اية،

 


او سورة فزمان،

 


او مكان،

 


او لحاجة من الحاجات.

 


انتهى.

وإنما ينبغى الإكثار من تلاوه سورة البقره و غيرها من القرآن, و سؤال الله فيه من غير اعتقاد ما لم يدل عليه دليل من هذي الأمور،

 


فقد ثبت عن النبى صلى الله عليه و سلم انه قال فيما رواة عنه عمران بن حصين: اقرؤوا القرآن, و سلوا الله به،

 


قبل ان يأتى قوم يقرؤون القرآن فيسألون فيه الناس.

 


رواة احمد, و صححة الألبانى فصحيح الجامع.

وعن عمران بن حصين ايضا: انه مر على قارئ يقرا بعدها سأل،

 


فاسترجع, بعدها قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول: من قرا القرآن فليسأل الله به،

 


فإنة سيجيء اقوام يقرءون القرآن يسألون فيه الناس.

 


رواة الترمذى و قال: حديث حسن, و صححة الألبانى فصحيح الترغيب.

قال المباركفورى فتحفه الأحوذي: فليسأل الله به, اي: فليطلب من الله تعالى بالقرآن ما شاء من امور الدنيا و الآخرة, او المراد انه اذا مر بآيه رحمه فليسألها من الله تعالى،

 


وإما ان يدعو الله عقيب القراءه بالأدعيه المأثورة.

 


اه.

وأما الحجاب فهو و اجب شرعى يجب على المسلمه الالتزام به, و لا يجوز خروجها بالبنطال متزينه بالميك اب – ان لم تستر و جهها – وتلبس فوق البنطال عباءة, او ما اشبهها مما يحصل فيه الستر المطلوب شرعا.

والله اعلم.


قراء ة سورة البقرة 40 يوما والدوره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.